0
تخطي قائمة التنقل
i

خيارات الوصول

تغيير حجم الخط

استخدم الأزرار أدناه لزيادة حجم النص أو تصغيره:

مفتاح التباين

استخدم مفتاح التبديل أدناه لتبديل التباين

استمع إلى هذه الصفحة

استمع إلى محتوى الصفحة من خلال النقر فوق تشغيل على ReadSpeaker

غرفة تجارة دبي تنظّم ندوة افتراضية تستعرض خلالها الجوانب القانونية لسوق التجارة الإلكترونية في الدولة

تاريخ النشر: نوفمبر 30, 2022
غرفة تجارة دبي تنظّم ندوة افتراضية تستعرض خلالها الجوانب القانونية لسوق التجارة الإلكترونية في الدولة

نظمت بالتعاون مع "تايلر ويسينج فرع دبي" وأمازون الإمارات وشارك فيها 144 مشاركاً

دبي _ نظمت غرفة تجارة دبي، إحدى الغرف الثلاث العاملة تحت مظلة غرف دبي، بالتعاون مع “تايلر ويسينج )فرع دبي)” وأمازون الإمارات، مؤخراً ندوة افتراضية تناولت الجوانب القانونية والعملية للتجارة الإلكترونية في دولة الإمارات.

وجاءت الندوة الافتراضية بعنوان “الجوانب القانونية والعملية للتجارة الإلكترونية”، حيث شهدت مشاركة أكثر من 144 مشاركاً من ممثلي الشركات التجارية، والراغبين بدخول سوق التجارة الإلكترونية الواعدة من مختلف المهن والقطاعات.

وركزت الندوة على التطورات والإتجاهات الأخيرة التي ترسم مشهد التجارة الإلكترونية من المنظور القانوني والتجاري، بالإضافة إلى الرؤى الخاصة بالقوانين والاعتبارات القانونية التي يجب أن تكون في صدارة اهتمامات أي شركة عاملة في هذا القطاع.

وبهذه المناسبة قالت جهاد كاظم، نائب رئيس – الخدمات القانونية في غرفة تجارة دبي: “نحرص في غرفة تجارة دبي على ضمان حصول الأعضاء ومجتمع الأعمال على الخبرات اللازمة لتعزيز فرص الاستفادة من المتغيرات المتلاحقة التي تشهدها قطاعات الأعمال، ونلتزم بتوفير كافة سبل الحماية لمصالحهم. وتساهم التجارة الإلكترونية حالياً في تغيير ملامح العالم بشكل مذهل، وقد نظمت الغرفة هذه الندوة لتزويد الشركات بالرؤى اللازمة لفهم إمكانات وتعقيدات وتحديات سوق التجارة الالكترونية من المنظور القانوني الذي يحمي أعمالهم ويضمن حقوقهم”.

وضمت قائمة المتحدثين في الندوة عبد الله المطاوعه، الشريك؛ وجوليا أوفر، كبير الاستشاريين في مكتب “تايلر ويسينج )فرع دبي(“؛ بالإضافة إلى فرح أبو صالح، رئيس خدمات البائعين والسلع الاستهلاكية في أمازون الإمارات.

وقال عبد الله المطاوعه:”تستمر دولة الإمارات العربية المتحدة بجذب رواد الأعمال والشركات إلى بيئتها المحفزة للتجارة الإلكترونية بجانب تجار التجزئة والعلامات التجارية التقليدية وذلك ضمن استراتيجيات التحول الرقمي. وتوفر غرفة تجارة دبي دعماً قيماً لمجتمع الأعمال في الدولة، وتساعد رواد الأعمال والشركات في التعرف على أحدث مستجدات بيئة الأعمال القانونية والعملية، والتي تعتبر جزءاً أساسياً من استراتيجيات إدارة الشركات والاستعداد للمستقبل”.

وبدورها قالت فرح أبوصالح: “تأتي أغلبية ما يتم بيعه على منصة أمازون من مجموعة واسعة من البائعين، لتشمل الشركات الصغيرة والمتوسطة خاصة الذين اختاروا تعزيز نمو أعمالهم معنا. ونحن فخورون للغاية بالتعاون مع غرفة تجارة دبي لتنظيم هذه الندوة الافتراضية، مما يمنح البائعين ورواد الأعمال من مختلف الأحجام لمحة عن الفرص التي تنتظرهم في مجال البيع بالتجزئة إلكترونياً، حيث ركزنا خلال هذه الندوة على الجوانب العملية لإنشاء عملياتهم إلكترونياً، وأبرز الركائز الناجحة التي يمكن للمشاركين استخدامها كدليل لتعزيز نموهم. ونحن ملتزمون في أمازون بتمكين الشركات في جميع أنحاء الإمارات، فنجاحهم هو نجاحنا. ونعتبر تنظيم مثل هذه الفعاليات، بالشراكة مع الأطراف المعنية مثل غرفة تجارة دبي وفريق تايلر ويسينج، جزءًا لا يتجزأ من دعمنا المستمر للبائعين والشركات الصغيرة والمتوسطة في رحلتهم في عالم الأعمال”.

وتنظم غرفة تجارة دبي بانتظام العديد من ورش العمل التي تهم قطاع الأعمال في الإمارة، وتساهم في تعزيز وعيهم بآخر التطورات والمستجدات القانونية والتشريعية التي تنظم بيئة الأعمال وتساهم بخلق بيئةٍ محفزةٍ لها.

أخبار أخرى