Published On: 8-7-2019

دبي _ اختتمت غرفة تجارة وصناعة دبي بنجاح فعاليات بعثتها التجارية إلى جمهورية التشيك بتنظيم منتدى الأعمال الإماراتي التشيكي في العاصمة براغ والذي حضره أكثر من 100 مشارك من القطاعين الحكومي والخاص بحثوا تعزيز التعاون والتنسيق الاقتصادي في مجالات حيوية تشمل حلول المدن الذكية والصناعة والخدمات اللوجستية والرعاية الطبية والسياحة والذكاء الاصطناعي.

 

ونظمت البعثة غرفة دبي بالتعاون مع مجلس الأعمال التشيكي المنضوي تحت مظلة الغرفة، حيث زارت البعثة كل من مدينتي براغ وكارلوفي فاري وضمت شخصيات مرموقة من ممثلي القطاع الخاص في إمارة دبي في قطاعات جوهرية.

 

وخلال كلمته الافتتاحية في المنتدى الذي حضره سعادة عبد الله محمد المعينة، سفير دولة الإمارات لدى جمهورية التشيك، أكد معالي يان دييل، النائب الأول لوزير الصناعة والتجارة في جمهورية التشيك أهمية تنظيم مثل هذه الفعاليات التي تدعم التعاون الثنائي، مشيراً إلى ان دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية التشيك يتشاركان رؤية موحدة فيما يتعلق بالابتكار والتنوع الاقتصادي، مستعرضاً أمام الحاضرين استراتيجية الابتكار للحكومة التشيكية، وداعياً إلى تفعيل قنوات التواصل والاستفادة من الفرص الاستثمارية المشتركة.

 

وبدوره قال سعادة محمد الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية أن المنتدى يأتي في وقت تشهد فيه العلاقات السياسية والاقتصادية بين دولة الإمارات وجمهورية التشيك نمواً مزدهراً بعد زيارات رفيعة المستوى، مشيراً إلى أن جمهورية التشيك تعتبر من أكثر الوجهات الواعدة للشركات الإماراتية مع توفيرها بيئة آمنة وصديقة للاستثمارات، ووصولاً سهلاً لأسواق وسط أوروبا، معدداً المزايا التنافسية التي توفرها دولة الإمارات للشركات الأجنبية وأبرزها البنية التحتية المتطورة والمرافق اللوجستية الحديثة والمناطق الحرة المبتكرة.

 

وأشار سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي إلى أن التشيك تعتبر أحد الشركاء التجاريين الرئيسيين لدبي، وبوابة مثالية للصادرات وإعادة الصادرات الإماراتية إلى الأسواق الناشئة عبر أسواق وسط اوروبا، لافتاً إلى وجود إمكانات هائلة لتنمية وتطوير التعاون المشترك في مجال صادرات دبي غير النفطية إلى التشيك لتشمل بضائع ومنتجات جديدة لتتخطى بذلك قيمة التجارة غير النفطية في العام 2018 التي وصلت إلى 980 مليون دولار امريكي

 

وقال سعادة هشام الشيراوي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة دبي أن تنظيم منتدى الأعمال الإماراتي التشيكي يعكس تنسيق غرفة دبي مع شركائها في مجالس الأعمال لاستكشاف أسواق جديدة والعمل على توفير مجموعة من واسعة من الفرص الاستثمارية لأعضائها، مشيداً بالدور الذي يلعبه مجلس الأعمال التشيكي في الترويج للشراكات الاقتصادية والتعاون الاستراتيجي بين مجتمعي الأعمال في الجانبين.

 

وخلال زيارة البعثة إلى التشيك التي استمرت 4 أيام، اجتمع الوفد مع معالي أندريا بفيفر فيركل، عمدة مدينة كارلوفي فاري حيث بحث الجانبان تطوير التعاون المشترك، وتعزيزه في قطاع الخدمات والمجالات الاستثمارية والسياحية.

وقام الوفد بعدد من الزيارات الميدانية إلى كل من عيادة جي إتش سي براغ، إحدى أكبر مرافق الرعاية الطبية الخاصة في التشيك، ومصنع موسر للكريستال في كارلوفي فاري بالإضافة إلى خدمات الملاحة الجوية ومركز تدريب الطيران التشيكي.

 

وضمت بعثة غرفة تجارة وصناعة دبي التي ترأسها سعادة هشام الشيراوي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة دبي كل من سعادة محمد الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية، وسعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي، وسعادة محمد حسن السبب، مدير عام غرفة رأس الخيمة بالوكالة، والدكتور عبدالكريم العلماء، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمركز سلطان العلماء الطبي، وناصر خان، الرئيس التنفيذي لشركة وكالات النابوده للسفر والسياحة، والدكتور محمد الرضا، مدير مكتب إدارة المشاريع في هيئة صحة دبي، وبافيل فوبيك، رئيس مجلس الأعمال التشيكي في دبي والإمارات الشمالية بالإضافة إلى سليم شريف، نائب المدير الإداري لشركة “إيه تي إس”.