Published On: 1-11-2017

  • السيدة الأولى لغانا: ما حققته المرأة الإماراتية مثار إعجاب ونتطلع لتعزيز أواصر التعاون مع سيدات الأعمال في الإمارات
  • رجاء القرق: المراة الإماراتية أثبتت جدارتها في عالم الأعمال وهي شريك أساسي في الإنجازات التي حققتها الدولة

دبي: نظّم “مجلس سيدات أعمال دبي”، فعالية خاصة على هامش “المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال” المنعقد في مدينة جميرا بدبي في الفترة ما بين 1-2 نوفمبر 2017، جمعت نخبة سيدات الأعمال الإماراتيات والأفريقيات، وذلك بهدف تهيئة مساحة خلاقة لمناقشة آفاق تطوير العلاقات الاقتصادية بين الطرفين، وفتح قنوات التواصل الفعال، واستشكاف فرص التطوير، وتشجيع تبادل الأفكار والرؤى ومناقشة أبرز قضايا ريادة الأعمال للسيدات في المنطقتين.

وحضر اللقاء حشد من سيدات الأعمال من الدولة والقارة الأفريقية، حيث شارك في اللقاء الذي حضره أكثر من 70 سيدة أعمال سعادة ريبيكا نا أوكايكور أكوفو-أدو السيدة الأولى لغانا، التي أشادت بمنجزات المرأة الإماراتية، وما حققته من خطوات ثابتة لإبراز مقدرات المرأة في كافة المجالات الاقتصادية، مبديةً رغبتها بتعزيز أواصر التعاون مع سيدات الأعمال الإماراتيات لما يحقق الأهداف المشتركة، معتبرة اللقاء خطوة هامة نحو  علاقات اكثر متانة في المستقبل.

وتعليقاً على المناسبة، أكدت رجاء عيسى صالح القرق، عضو المكتب التنفيذي لمجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي، ورئيسة مجلس سيدات أعمال دبي، بأن العلاقات بين دولة الإمارات ودول القارة الأفريقية  مقبلة على مرحلة جديدة من التعاون الاستراتيجي على كافة الصعد، مثمنة عمق ومتانة العلاقات العربية الأفريقية التي تمتد جذورها عبر التاريخ.

وقالت القرق: “تتميز الشراكة العربية الأفريقية بأنها من أقدم الشراكات الاستراتيجية التاريخية، والتي تستمد أهميتها من القرب الجغرافي، والروابط التجارية القديمة، والتقارب الاقتصادي والاجتماعي والثقافي، كما ساهم في تطويرها عبر التاريخ روح الأخوة ووحدة الحال التي تجمع المنطقتين”.

وأضافت القرق: “في ضوء التغيرات المتسارعة التي نشهدها، لدينا فرصة فريدة لتكثيف وتعزيز الروابط المشتركة التي تجمع المنطقتين العربية والأفريقية، والتوصل إلى حلول مستقبلية مستدامة تضمن ازدهار ورفاه المنطقتين، فنحن اليوم على أعتاب مرحلة جديدة من التعاون المثمر على كافة الصعد، وخصوصاً في المجالات الاقتصادية، والتي من شأنها تهيئة المناخ المناسب لإشراك المزيد  من سيدات ورائدات الأعمال إلى السوق العربية الأفريقية المشتركة”.

كما عبرت القرق عن ضرورة تهيئة الظروف والتسهيلات المناسبة لفتح آفاق جديدة من مشاركة المرأة في مجال ريادة الأعمال، موضحةً أن التسهيلات التي تقدمها حكومة دولة الإمارات الرشيدة لرائدات الأعمال والدعم اللامحدود الذي تحظى به المرأة الإماراتية من القيادة الحكيمة، ساهم في تعزيز دور المرأة، وزيادة قدرتها على المنافسة في الأسواق العالمية، مؤكدة أن المرأة الإماراتية أثبتت جدارتها في عالم الأعمال، وأظهرت أنها شريك أساسي في الإنجازات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية في دولة الإمارات، داعية إلى شراكة استراتيجية مع المرأة الأفريقية تكون عنواناً لمستقبل أكثر إشراقاً من الإنجازات لسيدات الأعمال.

واختتمت القرق: ” نحرص في مجلس سيدات الأعمال في دبي على تقديم خدمات الاستشارات والتدريب والتأهيل وتهيئة الظروف المناسبة لضمان نجاح واستمرارية المشاريع الصغيرة والمتوسطة لرائدات الأعمال الإماراتيات، واستكشاف الفرص المستقبلية وسبر مكامن الضعف والقوة في أي نشاط اقتصادي، ومساعدة المرأة عبر العمل جنباً إلى جنب مع شركائنا لتمكين المرأة الاماراتية من المساهمة في صناعة المستقبل والمضي قدماً في إطلاق العنان لقدراتها وإحداث تأثير حقيقي إيجابي في جميع المجالات”.

وشهد غداء العمل حضوراً إفريقياً رفيع المستوى، وتمت مناقشة أبرز القضايا الاقتصادية الراهنة في المنطقتين، واستعراض أهم الفرص الواعدة، وفرص التعاون المستقبلي في شتى المجالات.

ويعقد المنتدى في دورته الرابعة عنوان «أفريقيا الغد: جيل جديد من رواد الأعمال»، ويسلط الضوء على المرحلة المقبلة من مسيرة النمو والتطور الأفريقية بما في ذلك ظهور جيل جديد من رواد الأعمال، ممن يتطلعون إلى إيجاد حلول مبتكرة لعدد من أبرز التحديات التي تواجه القارة السمراء.

والمنتدى العالمي الأفريقي للأعمال هو جزء من سلسلة منتديات الأعمال العالمية التي أطلقتها غرفة دبي التي تركز على القارة الأفريقية وأسواق رابطة الدول المستقلة وأميركا اللاتينية، حيث استضافت هذه السلسلة خلال دوراتها السابقة 10 رؤساء دول، و74 وزيراً وشخصية مرموقة، و5400 رئيس تنفيذي، وغيرهم من صنّاع القرار من 65 بلداً حول العالم.