تم النشر في: 16/10/2019

– بوعميم: تواجدنا في شنزن يستهدف توسيع الروابط الاقتصادية الإماراتية الصينية في مجالات مختلفة تشمل الابتكار وحلول المدن الذكية والتقنيات المتقدمة
– التواجد الجديد يستهدف استقطاب المزيد من الشركات الصينية المبتكرة إلى دبي والارتقاء بالعلاقات الاقتصادية وفرص التعاون في قطات متنوعة

دبي _ عززت غرفة تجارة وصناعة دبي من تواجدها في السوق الصينية بافتتاحها فرعاً جديداً في مدينة شينزن الصينية ليضاف إلى مكتبها التمثيلي الأول في مدينة شنغهاي، وذلك بهدف تحديد واستكشاف فرص الأعمال في المدينة التي تعرف بمركز الابتكار في الصين وخصوصاً في مجال التقنيات الحديثة.

وجاء الإعلان عن التوسع الجديد لغرفة دبي في السوق الصينية خلال زيارة وفد رفيع المستوى من الغرفة لمدينة شنزن برئاسة سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، حيث ضم الوفد حسن الهاشمي، مدير إدارة العلاقات الدولية في الغرفة، وعمر خان، مدير المكاتب الخارجية في الغرفة.

وسيعمل فريق الغرفة في شنزن على تحديد الفرص الاستثمارية في المدينة في قطاعات التكنولوجيا وتصنيع المعدات وتقنية المعلومات والخدمات المصرفية والتجارة والسياحة والنقل البحري والخدمات اللوجستية، بالإضافة إلى التعرف على فرص الشركات الإماراتية في الاستفادة من خطط التطوير والتنمية الصينية.

وعقد الوفد على هامش افتتاح الفرع الجديد سلسلة من اللقاءات والاجتماعات مع مختلف الفعاليات والشخصيات الصينية من القطاعين العام والخاص، حيث بحث معهم فرص التعاون المشترك، وآليات تفعيل الشراكات الاقتصادية والاستثمارية، وإمكانية استقطاب الحلول التقنية الصينية إلى سوق دبي خصوصاً فيما يتعلق بخدمات الحوسبة السحابية والرقمنة والتقنيات المتطورة.

كما زار وفد غرفة دبي عدداً من مقرات الشركات المرموقة التي تتخذ من مدينة شنزن مقراً لأعمالها ومنها شركة “تنسنت Tencent” المتخصصة في إدارة التطبيق الصيني المعروف “وي شات WeChat”، وشنزن الحكومية للطاقة، وشركة “دي جيه آي درونز DJI Drones”، الشركة الرائدة في تصنيع الطائرات بلا طيار.

واجتمع بوعميم مع سعادة وو يو، نائب الأمين العام لحكومة شنزن البلدية، حيث رحب يو بالعلاقات المتنامية مع غرفة دبي وذلك مع اقتراب استضافة دبي لمعرض إكسبو العالمي 2020، مبدياً رغبته بتوطيد هذه العلاقات وتنميتها بين مدينتي دبي وشنزن. وحضر الاجتماع عدد من قادة الهيئات الاقتصادية في شنزن ومنهم “شنزن سي سي بي آي تي” بالإضافة إلى اتحاد غرف التجارة والصناعة في شنزن.

وأشار سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي إلى ان تواجد الغرفة في مدينة شنزن سيستكمل الشبكة الواسعة من المكاتب التمثيلية الخارجية للغرفة حول العالم، حيث سيوفر التواجد الجديد للغرفة في شنزن دفعة إضافية لتسهيل التجارة والاستثمار بين الشركات الإماراتية ونظيراتها من الشركات في السوق الصينية.

وأضاف بوعميم قائلاً:” وعبر تواجدنا الفعال اليوم في مدينة شنزن الصينية، فإننا نقطع خطوة استراتيجية هامة لاستكشاف هذه السوق الديناميكية التي توفر آفاقاً هائلة للشركات الإماراتية. ونتوقع ان تؤدي هذه الخطوة إلى توسيع الروابط الاقتصادية الإماراتية الصينية في مجالات مختلفة تشمل الابتكار وحلول المدن الذكية والتقنيات المتقدمة.”

ولفت مدير عام غرفة دبي قائلاً:” منذ افتتاح أول مكتب للغرفة في شنغهاي في العام 2016، ارتفع عدد الشركات الصينية في عضوية غرفة دبي بنسبة 50% ليتخطى عددها حالياً 3,200 شركة. ومن خلال تواجدنا في شنزن، نتطلع لاستقطاب المزيد من الشركات الصينية المبتكرة إلى دبي والمتخصصة في قطاعات التقنيات الحديثة التي بإمكانها دعم رؤية الإمارة بالتحول إلى مركز عالمي للابتكار.”

وتعتبر الصين حالياً الشريك التجاري الأول لإمارة دبي حيث ارتفع حجم التبادل التجاري غير النفطي 36% خلال الفترة 2011-2018 ليتخطى 139 مليار درهم العام الماضي.