Published On: 22-3-2018

دبي _ ستشارك غرفة تجارة وصناعة دبي وللعام الحادي عشر على التوالي في الحملة العالمية “ساعة الأرض” التي ستقام يوم السبت المقبل الموافق 24 مارس، وذلك بإطفاء أضواء الإنارة في هذا اليوم من الساعة 8:30 وحتى 9:30 مساء.

وتهدف الغرفة من وراء المشاركة في هذه الحملة العالمية إلى تعزيز وعي المجتمع والأفراد بأهمية توفير مصادر الطاقة وحماية كوكبنا، وتشجيع القطاع الخاص ومجتمع الأعمال على اعتماد أفضل الممارسات في مجال توفير مصادر الطاقة وتعزيز الانتاجية.

وستقوم الغرفة خلال فعالية ساعة الأرض بإطفاء الأنوار والأجهزة الكهربائية في مبناها الرئيسي المطل على خور دبي، حيث قامت خلال الفترة الماضية بتعزيز وعي موظفيها بفوائد الحملة من خلال تنظيم أنشطة يومية للتوعية حول ترشيد استهلاك الطاقة والمياه وحماية البيئة. كما شجعت الغرفة مشاركة المؤسسات ومجتمع الأعمال على المشاركة في هذه الحملة والحفاظ على البيئة.

وحول هذه المبادرة، قال رامي حلواني، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في غرفة دبي:” تعتبر غرفة دبي مثالاً يحتذى في مجال المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات لقطاع الأعمال الذي نمثله، حيث تؤمن الغرفة أن المبادرات المجتمعية جزء أساسي من الثقافة المؤسسية الناجحة التي تمزج بين العمليات التشغيلية المستدامة والحرص على حماية البيئة والموارد، وبالتالي فإن المحافظة على البيئة يعزز من سمعة هذه الشركات أمام عملائها خصوصاً وأن ازدياد وعي المستهلكين والعملاء بات نمطاً مألوفاً ومتزايداً في وقتنا الحالي نتيجة تنوع وسائل التواصل والتوعية. وإننا من خلال مشاركتنا في حملة “ساعة الأرض” نرسل رسالة للقطاع الخاص ولموظفينا ولكافة أفراد وفئات المجتمع بأن حماية البيئة والموارد مسؤولية ينبغي علينا جميعاً الإلتزام بها.”

جديرٌ بالذكر أن ساعة الأرض هي مبادرة مجانية حيث يمكن للأفراد والمؤسسات عبر اتباع طرق بسيطة ومبتكرة مثل إطفاء الأضواء وأجهزة التكييف في الغرف غير المستخدمة المساهمة بالحد الأدنى في الحفاظ على البيئة وحماية مجتمعنا من انبعاثات الغازات الضارة للبيئة.