Published On: 18-10-2017

دبي_ نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي اليوم بالتعاون مع التميمي ومشاركوه في مقر الغرفة ورشة عمل حول قانون الجمارك في دولة الإمارات، وذلك في إطار جهودها لتعريف ممثلي مجتمع الأعمال في دبي حول أحدث المتغيرات القانونية في بيئة العمل، ومساعدة الشركات على ممارسة الأعمال بسهولة ويسر.

وحضر ورشة العمل مهتمون من أعضاء غرفة دبي ومحامون وممارسو المهنة القانونية ومستشارون ومدراء وأصحاب وكالات الشحن والتخليص ووسطاء وأصحاب شركات الخدمات اللوجستية، حيث ساهمت الورشة بتعريف المشاركين بقانون الجمارك في دولة الإمارات خاصة المتعلقة بالتخليص الجمركي ودفع الرسوم، بالإضافة إلى تحديد الإجراءات الجمركية الأساسية وكيفية تطبيقها.

وأدار ورشة العمل عمر نائل عمر، شريك ورئيس قسم المواصلات والتأمين في التميمي ومشاركوه، وجيمس نيودقيت، محامي في قسم المواصلات والتأمين في التميمي ومشاركوه، وصخر العقيله، محامي في قسم المواصلات والتأمين في التميمي ومشاركوه حيث سلطوا الضوء على أبرز وأهم القوانين الجمركية في الدولة وكيفية تطبيقها.

وأشارت جهاد كاظم، مدير إدارة الخدمات القانونية في غرفة دبي أنه مع ارتفاع حجم التجارة الدولية في منطقة الشرق الأوسط، بات من الضروري فهم الجوانب القانونية والعملية لقانون الجمارك في دولة الإمارات وكيفية تطبيقها بهدف ممارسة الأعمال بسهولة ويسر.
وأضافت كاظم إن ورشة العمل ساهمت في تعريف ممثلي مجتمع الأعمال في دبي بأبرز وأهم القوانين المتعلقة بالتخليص الجمركي ودفع الرسوم، ومساعدتهم على تحديد الإجراءات الجمركية الأساسية وكيفية تطبيقها، بالإضافة إلى توفير نصائح عملية لتعزيز وعي مجتمع الأعمال وخلق بيئة ملائمة لممارسة الأعمال.

وقال عمر نائل عمر:” دولة الإمارات أصبحت خلال سنوات قليلة مركزاً عالمياً للتجارة الدولية، وبالتالي فإن البضائع التي تمر عبر حدودها تحتاج دائماً إلى تصاريح جمركية. لذلك قمنا بتنظيم هذه الورشة لتعريف المشاركين ومجتمع الأعمال بضرورة الاطلاع على قانون الجمارك في دولة الإمارات وأبرز مستجداته بهدف ضمان تسيير الأعمال.”

وتدعم غرفة دبي نمو الأعمال في الإمارة، وتعمل على الدوام لخلق بيئةٍ محفزةٍ لها من خلال تنظيم الندوات وورش العمل التي تعزز وعي وثقافة مجتمع الأعمال حول أبرز مستجدات الأعمال، والقوانين التي تنظم بيئة الأعمال.