تم النشر في: 15/08/2018

دبي- استعرضت غرفة تجارة وصناعة دبي المزايا التنافسية التي توفرها الإمارة للشركات الهندية العاملة في مجال المجوهرات والأحجار الكريمة والراغبة بدخول أسواق المنطقة، وذلك خلال مشاركتها في فعاليات معرض المجوهرات الهندي الدولي الذي أقيم مؤخراً في مدينة مومباي الهندية.

ونظمت الغرفة على هامش المعرض ندوة خاصة حضرها أكثر من 120 مشاركاً ومهتماً بسوق دبي، حول متطلبات تأسيس الأعمال في دبي، وخصوصاً فيما يتعلق بتجارة المجوهرات والأحجار الكريمة، حيث استعرض عمر خان، مدير المكاتب الخارجية في الغرفة المشهد الاقتصادي في الإمارة، والفرص المتاحة وآفاق النمو والتطور.

ودعا خان الحضور إلى الاستفادة من دبي كبوابة لأسواق المنطقة والقارة الفريقية، معتبراً ان الإمارة تتيح مزايا تنافسية للشركات العاملة فيها، وتفتح أمامها آفاقاً لفرص متجددة في أسواق جديدةـ، معتبراً أن المزايا التنافسية التي توفرها دبي للشركات الهندية تشمل الموقع الاستراتيجي الهام الذي يربط بين طرق التجارة العالمية، وشبكة الدعم اللوجستية المتطورة التي تتيحها الإمارة للشركات العاملة فيها، بالإضافة إلى وجود بنية تحتية حديثة وفرص استثمارية كبيرة.

وأشار خان إلى ان الهند تشكل سوقاً استراتيجية هامة لمجتمع الأعمال في دبي، حيث افتتحت الغرفة مؤخراً مكتباً تمثيلياً لها في مدينة مومباي الهندية ليشكل نافذة للشركات الهندية الراغبة بالتوسع بأسواق المنطقة، والشركات الإماراتية الراغبة بالتوسع بالسوق الهندية، داعياً الشركات الهندية للاستفادة من المكتب في تسهيل نشاطاتهم في أسواق المنطقة.
وشارك في الندوة السيد أحمد الفلاحي، الملحق التجاري لسفارة دولة الإمارات في الهند والذي ألقى كلمة عبر فيها عن الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة لتطوير وتعزيز العلاقات التجارية مع الهند، في حين تحدث ممثلٌ عن مركز دبي للسلع المتعددة عن المزايا التي يوفرها المركز للشركات العاملة فيه.

وشارك في معرض المجوهرات الهندي الدولي، الذي يعتبر أكبر معارض الهند المتخصصة بالمجوهرات والأحجار الكريمة، أكثر من 1200 عارضاً وحضره أكثر من 35,000 زائر، حيث أتيح المجال للغرفة للتواصل مع صناع القرار والمستثمرين المهتمين بتوسيع نشاطاتهم في دبي وأسواق المنطقة.

وتهيمن تجارة المجوهرات والأحجار الكريمة على أكثر من نصف تجارة دبي والهند التي تعتبر الشريك التجاري الثاني لإمارة دبي، حيث دعت الغرفة خلال المعرض الحاضرين للمشاركة في الفعاليات المتنوعة التي تنظمها على مدار العام لتأسيس الشراكات الاقتصادية، وتعزيز أواصر التعاون.