Published On: 8-10-2017

  • الغرفة تلتقي 7 هيئات ومؤسسات كولومبية لبحث تعزيز التعاون المشترك
  • الغرير: التركيز على قطاعي السياحة والشحن الجوي نظراً لإمكانات الجانبين وقدراتهما
  • بوعميم: هناك فرص في تجارة الأزهار والفواكه والقهوة والكاكاو، وتجارتنا مع كولومبيا وصلت إلى 138 مليون دولار امريكي في العام الماضي
  • وزيرة التجارة والصناعة والسياحة الكولومبية: وفد رفيع المستوى برئاسة فخامة رئيس كولومبيا إلى الإمارات قبل نهاية العام الجاري وحريصون على تعزيز التعاون مع دولة الإمارات
  • الزيارة إلى كولومبيا جزء من برنامج بعثة الغرفة التجارية والتي شملت كذلك بنما وكوستاريكا

دبي _  طالبت غرفة تجارة وصناعة دبي الهيئات والمؤسسات الكولومبية الحكومية والخاصة التي التقتها مؤخراً في العاصمة الكولومبية بوجوتا بإتخاذ سلسلة من الإجراءات والخطوات لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري أبرزها الإسراع لتوقيع اتفاقيتي تشجيع وحماية المستثمرين وتجنب الإزدواج الضريبي، وتعزيز الشحن الجوي بين الجانبين، وذلك في ختام زيارة وفد غرفة دبي إلى أمريكا اللاتينية.

وعقد وفد الغرفة سلسلة من الاجتماعات واللقاءات أبرزها مع معالي ماريا لورينا جوتيريز، وزيرة التجارة والصناعة والسياحة في كولومبيا، وغرفة تجارة بوجوتا، والجمعية الزراعية الكولومبية، وهيئة الترويج الاستثماري لكولومبيا بالإضافة إلى اتحاد غرف التجارة الكولومبية، ووكالة البنية التحتية الوطنية الكولومبية، وجمعية مصدري الأزهار الكولومبية.

وأشار سعادة ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي إلى ان الغرفة حريصة على تعزيز علاقات القطاع الخاص في الإمارة مع نظيره الكولومبي الذي يعتبر ثالث أكبر اقتصاد في امريكا اللاتينية، معتبراً إن أبرز الأولويات المشجعة على التعاون المشترك تشمل العمل على الإسراع بتوقيع اتفاقيتي حماية المستثمرين وتجنب الإزدواج الضريبي واللتان سيكون لهما شأن كبير في تحفيز الاستثمارات المشتركة والتعاون التجاري.

ولفت الغرير إلى أهمية التعاون كذلك في مجالي السياحة والشحن الجوي، وهما القطاعان اللذان تمتلك بهما دبي خبرة واسعة راكمتها على مدى السنوات الماضية، موجهاً الدعوة للقطاعين الحكومي والخاص الكولومبيين للمشاركة في معرض اكسبو 2020 في دبي، والاستفادة من الفرص التي سيتيحها للشركات الكولومبية، داعياً الشركات الكولومبية كذلك للمشاركة في المنتدى العالمي للأعمال لدول امريكا اللاتينية الذي ستنظمه غرفة دبي في الربع الأول من العام 2018، معتبراً إياه فرصة لتعزيز التعاون الاقتصادي المشترك.

وبدورها أشادت وزيرة التجارة والصناعة والسياحة الكولومبية بالعلاقات الإماراتية الكولومبية المتقدمة، مشيرةً إلى ان زيارة فخامة رئيس كولومبيا القادمة إلى الإمارات خلال العام الجاري على رأس وفد سياسي واقتصادي ستساهم كذلك في الدفع بالعلاقات الاقتصادية المتطورة.

وأثنت معاليها على زيارة وفد الغرفة إلى بلادها، معتبرةً إن الحوار هو أساس الشراكات الاقتصادية الناجحة، مشيرةً إلى رغبتها بالعمل بالتعاون مع غرفة دبي للارتقاء بمستويات التجارة البينية، وتوحيد الجهود لتعزيز قطاع السياحة.

وخلال اللقاءات مع مختلف الجهات الكولومبية، دعا سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي إلى التركيز على القطاعات التي تحمل آفاقاً واسعة للتعاون المشترك وخصوصاً تجارة الأزهار والفواكه والقهوة والكاكاو والبانيلا (مادة محلّية بديلة للسكر)، مشيراً إلى ان تجارة دبي غير النفطية مع كولومبيا بلغت في العام الماضي 138 مليون دولار أمريكي بنمو بنسبة 200% مقارنةً بالعام 2012 والتي بلغت قيمتها آنذاك 46 مليون دولار أمريكي.

وأشار بوعميم إلى ان الغرفة تعمل كذلك على توفير تسهيلات للشركات الكولومبية لتأسيس تواجد لها في الإمارة يساعدها في التوسع نحو أسواق المنطقة، خصوصاً وان عدد الشركات الكولومبية المسجلة في عضوية الغرفة والعاملة في الإمارة يبلغ 20 شركة فقط، معتبراً إن أحد أبرز أهداف الغرفة من وراء تنظيم هذه البعثة التجارية هو تعزيز التجارة البينية بين الجانبين.

يذكر إن غرفة دبي أنهت نشاطات وفعاليات بعثتها التجارية لاستكشاف أسواق أمريكا اللاتينية والتي شملت زيارة بنما وكوستاريكا وكولومبيا، وهي البعثة الثانية للغرفة إلى الأسواق اللاتينية بعد زيارة أولى خلال النصف الأول من العام الحالي إلى البرازيل والباراغواي والأرجنتين.