تم النشر في: 27/10/2019

دبي، 27 أكتوبر 2019 – ألقت غرفة صناعة وتجارة دبي الضوء على الإمكانات غير المستغلة لصادرات الإمارات إلى أفريقيا وذلك من خلال تحليل حديث أعدته الغرفة بناءً على تقرير “فرص الصادرات غير المستغَلة” والصادر عن مركز التجارة الدولية، وذلك على هامش استعدادات غرفة دبي لتنظيم الدورة الخامسة من المنتدى العالمي الفريقي للأعمال في دبي في نوفمبر المقبل.

 

وبحسب التحليل، سجّلت صادرات دولة الإمارات إلى الدول الأفريقيّة معدلات نمو جيدة على مدى العقد الماضي، وأكّدت قراءات غرفة دبي إمكانية مضاعفة هذه الصادرات في معظم فئات المنتجات في المستقبل، وذلك في ظل حفاظ الإمارات على جهودها المستمرة في تطوير وضعها كمركز تجاري لتصدير المنتجات إلى الأسواق الأفريقيّة.

 

ويقوم التحليل بتحليل بيانات “فرص الصادرات غير المستغَلة” والصادرة عن مركز التجارة الدولية والذي يستخدم نموذجا اقتصاديا يدرس سمات جهة التصدير والسوق المستهدفة وقوة العلاقة بينهما. ويستخدم النموذج بيانات العرض والطلب بجانب مؤشرات تسهيل التجارة لتحديد فرص الصادرات غير المستغَلة لدولة تصدير مختارة في سوق مستهدفة مختارة.

 

 

وأشار التحليل إلى أن صادرات الإمارات من فئة منتجات معينة مثل “الآلات والمعدات الكهربائية” بالإضافة إلى “المركبات” قد تفوقت على طاقتها التصديرية للقارة الإفريقية، الأمر الذي يعكس تطوّر الروابط التجارية بين المُصّدِّرين في الإمارات وأفريقيا. ووفقاً للتحليل، تتوفّر كافة الفرص أمام الدولة لمضاعفة قيمة الصادرات الحالية لبقية الفئات المدرجة على قائمة المنتجات.

 

وبحسب التحليل، تمثّلت الصادرات الإماراتية إلى الأسواق الأفريقية في 2017 في البلاستيك والمطاط، والسكر، ومنتجات المعادن، ومعادن حديدية، ومنتجات معدنية، ومعادن أخرى، ومنسوجات تركيبية، ومنتجات تجميل وعطور، ومنتجات ألبان، ومنتجات الورق، ومجوهرات/مصنوعات معادن ثمينة، وزيوت نباتية، وقوارب وأجزاؤها، وشاي ومته، ومصنوعات من الزجاج، مصنوعات الخزف، وأسمدة، وبقوليات، وأرز، وحبوب مصنعة.

 

صادرات الإمارات إلى إفريقيا: القيمة الفعلية في 2017 مقابل الفرص غير المستغَلة (القيمة بملايين الدولارات)

الترتيب مجموعة المنتجات الصادرات الفعلية إمكانية زيادة قيمة الصادرات
1 البلاستيك والمطاط 925.3 867.9
2 السكر 190.2 457.9
3 منتجات المعادن 407.7 291.7
4 معادن حديدية 145.6 281.8
5 معادن أخرى 267.8 228
6 منتجات معدنية 150.6 189.2
7 منسوجات تركيبية 60.9 180.2
8 منتجات تجميل وعطور 165.7 176.9
9 منتجات ألبان 131.1 146.1
10 منتجات الورق 151.5 106
11 مجوهرات / مصنوعات معادن ثمينة 161.7 101.1
12 زيوت نباتية 66.5 83.7
13 قوارب وأجزاؤها 34.1 81.8
14 شاي ومته 12.7 73.5
15 مصنوعات من الزجاج 85.2 69.5
16 مصنوعات الخزف 110.2 64.1
17 اسمدة 56.3 64
18 بقوليات 7.3 53.3
19 الأرز 35.4 33.2
20 حبوب (مصنعة) 16.9 21.4

المصدر: غرفة دبي، مركز التجارة الدولية

 

يوضح الجزء التالي أكبر 5 أسواق إفريقية من حيث إمكانية زيادة الصادرات إليها من كل مجموعة منتجات بجانب القيمة المحتملة التي يمكن للمصدرين من الإمارات الحصول عليها (ذكرت بين القوسين) زيادة على الصادرات الفعلية.

 

البلاستيك والمطاط: تشمل الأسواق التي تتمتع بأكبر إمكانية لزيادة الصادرات الإماراتية من هذه المنتجات كينيا (88.2 مليون دولار)، مصر (81.3 مليون دولار)، نيجيريا (73.3 مليون دولار)، تنزانيا (63.6 مليون دولار) واثيوبيا (35.5 مليون دولار).

السكر: من الأسواق التي لديها أعلى إمكانية لزيادة الصادرات من السكر الصومال (91.8 مليون دولار)، السودان (66.7 مليون دولار)، ليبيا (49.8 مليون دولار)، جيبوتي (35.7 ملين دولار) ومصر (29.3 مليون دولار).

منتجات المعادن: تضم الأسواق التي يمكن رفع هذه الصادرات إليها مصر (34.0 مليون دولار)، اثيوبيا (26.6 مليون دولار)، ليبيا (24.5 مليون دولار)، انغولا (23.6 مليون دولار) والسنغال (10.9 مليون دولار).

المعادن الحديدية: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة هذه الصادرات إليها اثيوبيا (50.3 مليون دولار)، مصر (41.3 مليون دولار)، السنغال (17.5 مليون دولار)، انغولا (12 مليون دولار) ونيجيريا (7.2 مليون دولار).

معادن أخرى: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها كينيا (32.5 مليون دولار)، جنوب إفريقيا (24 مليون دولار)، السنغال (13.4 مليون دولار)، اثيوبيا (11.5 مليون دولار) وتنزانيا (10.1 مليون دولار).

منتجات معدنية: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها غانا (19.4 مليون دولار)، ليبيا (18.5 مليون دولار)، الصومال (16 مليون دولار)، مصر (10.9 مليون دولار) والكاميرون (10.6 مليون دولار).

منسوجات تركيبية: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها المغرب (33.3 مليون دولار)، نيجيريا (18.1 مليون دولار)، تونس (16.4 مليون دولار)، الصومال (7.7 مليون دولار) وجنوب إفريقيا (7.1 مليون دولار).

منتجات تجميل وعطور: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها مصر (87.3 مليون دولار)، ليبيا (13.6 مليون دولار)، بنين (4.3 مليون دولار)، نيجيريا (4.2 مليون دولار) وغانا (4.0 مليون دولار).

منتجات ألبان: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها الجزائر (31.4 مليون دولار)، نيجيريا (12.7 مليون دولار)، السنغال (11.5 مليون دولار)، جيبوتي (11.1 مليون دولار) ومصر (6.8 مليون دولار).

 منتجات الورق: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها اثيوبيا (9.4 مليون دولار)، انغولا (4.8 مليون دولار)، غانا (3.6 مليون دولار)، السنغال (3.0 مليون دولار) ونيجيريا (2.5 مليون دولار).

مجوهرات ومصنوعات معادن ثمينة: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها ليبيا (67.2 مليون دولار)، المغرب (15.4 مليون دولار)، جنوب إفريقيا (8.2 مليون دولار) وموريشيوس (2.6 مليون دولار).

زيوت نباتية: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها ليبيا (41.4 مليون دولار)، مصر (6.1 مليون دولار)، انغولا (2.3 مليون دولار)، جنوب إفريقيا (2.3 مليون دولار) والسنغال (2 مليون دولار).

قوارب وأجزاؤها: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها كوت ديفوار (27.3 مليون دولار)، انغولا (26.5 مليون دولار)، نيجيريا (7.3 مليون دولار)، ناميبيا (2.1 مليون دولار) وموزمبيق (1.6 مليون دولار).

شاي ومته: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها ليبيا (35.7 مليون دولار)، السنغال (6.1 مليون دولار)، مصر (6.0 مليون دولار)، انغولا (2.0 مليون دولار) والصومال (1.6 مليون دولار).

مصنوعات من الزجاج: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها ليبيا (10.6 مليون دولار)، مصر (7.8 مليون دولار)، السودان (5.6 مليون دولار)، كينيا (3.8 مليون دولار) والسنغال (3.8 مليون دولار).

مصنوعات الخزف: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها ليبيا (18.7 مليون دولار)، السنغال (10 ملايين دولار)، انغولا (3.8 مليون دولار) وجنوب إفريقيا (1.6 مليون دولار).

الأسمدة: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها جيبوتي (11.0 مليون دولار)، اثيوبيا (10.9 مليون دولار)، تنزانيا (5.2 مليون دولار)، السنغال (4.4 مليون دولار) ونيجيريا (3.7 مليون دولار).

البقوليات: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها مصر (14 مليون دولار)، السودان (12.9 مليون دولار)، الجزائر (7.7 مليون دولار)، اريتريا (7.6 مليون دولار) وليبيا (3.6 مليون دولار).

الأرز: تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها بنين (6.6 مليون دولار)، السنغال (3.7 مليون دولار)، غينيا (2.5 مليون دولار)، غانا (2.1 مليون دولار) وجيبوتي (1.9 مليون دولار).

الحبوب (المصنعة): تشمل أكبر الأسواق التي يمكن زيادة الصادرات إليها انغولا (5.0 مليون دولار)، السودان (3.3 مليون دولار)، اريتريا (1.6 مليون دولار)، جيبوتي (1.3 مليون دولار) وتشاد (1.3 مليون دولار).

 

وشمل التحليل المفصّل الذي طرحته غرفة دبي توصيات مقترحة للوصول إلى الطاقة التصديريّة غير المستغلّة بين الإمارات وقارة أفريقيا بالشكل الأمثل، ودارت بشكل رئيسي حول حث مختلف المؤسسات من كلا القطاعين العام والخاص على تفعيل دورهم في رفد رؤى دولة الإمارات في تعزيز الروابط التجاريّة وتوطيد علاقات الأعمال مع القارّة السمراء، وهو الأمر الذي يأتي في إطاره استضافة الغرفة للدورة الخامسة من المنتدى العالمي الأفريقي للأعمال في نوفمبر القادم والذي يعمل كمنصة تفاعليّة تساهم في سد الفجوات بين الجهات المنظّمة للتجارة في الدول الأفريقيّة والشركات العالميّة.

 

جدّدت غرفة دبي التزامها بمساعدة مجتمع الأعمال المحلي على مواجهة التحديّات المحتملة في الأسواق الأفريقيّة لا سيّما في مجال التواصل، حيث دعت كافة الأطراف المعنيّة بالتصدير في إمارة دبي والإمارات ككل على الاستفادة من الموارد التي توفّرها الغرفة وخاصةً مع الجهات المعنية في أفريقيا حيث يتواجد لدى غرفة دبي 4 مكاتب تمثيليّة في القارة الأفريقيّة بإثيوبيا وغانا وموزمبيق وكينيا.