Published On: 1-11-2017

دبي: أكدت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب إكسبو 2020  أن معرض إكسبو 2020 سيسهم بكل تأكيد في نقل علاقاتنا مع العالم لآفاق جديدة وخاصة من جانب القارة السمراء، مبينة أن الدول الأفريقية سيكون لها بصمة واضحة في أحداث المعرض المنتظر وخاصة مع إبداء تأييدهم المسبق لحملة الإمارات في استضافة هذا الحدث الضخم.

وقالت الهاشمي: “إن هذه العلاقات التي تجمعنا بالدول الإفريقية ليست بالجديدة، فقد بدأها القائد المؤسس، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث كرس سموه العديد من الجهود للسفر باحثاً عن دول حالمة وساعية لاستشراف المستقبل، وانطلاقاً من هذه الجهود، أكملت القيادة الرشيدة لدولة الإمارات هذه المسيرة عبر تسخير جهود مكملة وداعمة لجذور العلاقات مع دول القارة السمراء لفتح باب المستقبل المشترك والصداقة المتينة والاحترام المتبادل”.

وبينت معاليها على المكانة القيمة التي وصل إليها المنتدى العالمي الأفريقي للأعمال الذي أصبح يتصدر منتديات المنطقة  من حيث دوره الجوهري في وصل دول الخليج بدول القارة السمراء على جميع المستويات سواء الحكومية أو الاقتصادية أو الأفراد.

وأشادت الهاشمي بدور دولة الإمارات العربية المتحدة المتفرد في جمع قارتي آسيا وأفريقيا، حيث قالت في هذا الإطار” اكتسبت دولة الإمارات دوراً متفرداً في جمع مكونات قارتي آسيا وأفريقيا كونها نقطة وصل جذابة ومسهمة في إطار تعزيز علاقات دول كلا القارتين”.